الرئيسية / تحقيقات / ننشر تفاصيل مشورع الهوية البصرية للأقصر .. وكيف اصدر الرئيس السيسى قرارا بإنطلاقه

ننشر تفاصيل مشورع الهوية البصرية للأقصر .. وكيف اصدر الرئيس السيسى قرارا بإنطلاقه

خلال جلسة “استراتيجية بناء الإنسان المصري” التي عقدت أمام الرئيس عبدالفتاح السيسي، في اليوم الأول لمؤتمر الشباب السادس، والذي أقيم اليوم السبت بجامعة القاهرة، استعرضت مصممة الجرافيك غادة والي، واستشارية إدارة الأعمال، ياسمين والي، مقترحًا بمشروع لإنشاء الهوية البصرية بمصر.
ويهدف مشروع الهوية البصرية، إلى تغيير الشكل النمطي للدولة، وهو  ما نوضح تفاصيله خلال السطور التالية.
مفهوم الهوية البصرية
هو وسيلة للتعبير عن طابع المدينة وهويتها من خلال تقديم المعلومات والمخططات المتعلقة بأصل الأماكن، لربط معالم الأماكن، وخلق رؤية مستقبلية تعمل على تعزيز الوعي بشأن صورة مصر وتاريخ حضارتها وكافة محافظاتها.
فكرة المشروع
استعرضت الفتاتان مشروعهما الذي يقوم على تسويق المنتجات المصرية، لافتين إلى أنه تم تنفيذه في إيطاليا ومن المهم أن يتم تطبيقه في مصر، حيث اقترحتا أن يكون لكل محافظة موسيقى وزي خاص بها يحدد هويتها ويميزها عن الأخرى.
أهداف المشروع
يهدف المشروع الذي اقترحته “والي” إلى خلق تصور للمكان ورؤية جديدة، إلى جانب خلق رؤية مستقبلية مشتركة لتقديم صورة ثابتة للمدينة، بالإضافةإلى تعزيز الوعي المحلي أو الإقليمي والوعي العالمي، والتخلص من الصور النمطية غير المستحبة.
كما يستهدف المشروع استقطاب الشباب لتعزيز روح الانتماء لديهم، وهو ما يؤهلهم للعمل كسفراء لمصر بالداخل والخارج، للارتقاء بالذوق المصري.
نماذج عالمية للهوية البصرية
اعتمدت العديد من الدول العالمية على فكرة الهوية البصرية، والتي تضمنت البرتغال التي قامت برسم أشكال أيقونات تسرد حكاية بلادهم، كما قامت نيويورك باستخدام شعار لها كان له تأثير كبير على التقليل من نسبة الإدمان.
مكاسب مصر من المشروع
يقوم المشروع بتنشيط حركة التجارة المحلية وإتاحة الفرصة لتصدير منتجات مصرية في الأسواق العالمية، وهو ما يخلق فرص عمل للشباب وأصحاب الحرف، منا يقوم المشروع بتوثيق معالم وتاريخ حضارة كل محافظة والحفاظ على هويتها من الاندثار.
ومن أبرز عائدات المشروع على مصر هو تسويق الدولة عالميًا بشكل حضاري يواكب الفكر السياحي العالمي للاهتمام بتعليم السائحين حضارة البلاد وتاريخها وثقافتها.
نموذج الأقصر
كبداية لتطبيق الفكرة التي تحلم “غادة” و “ياسمين” بتحقيقها؛ قامت الفتاتان باستعراض نموذج عرض للهوية البصرية بمحافظة الأقصر تحت رعاية الجامعة الألمانية، بمشاركة 300 خبير منها ما بين مصري وألماني بالإضافة إلى 500 طالب لتطوير المحافظة، حيث قاما بتدشين هوية جريئة تواكب تطورات العالم، حيث استوحت من شخصية المدينة التي تحتضن ثلث آثار العالم.
السيسي يعلن إطلاق المشروع
ومن جانبه، قرر الرئيس عبدالفتاح السيسي، أن يتم إطلاق مشروع الهوية البصرية من محافظة الأقصر تحت إشراف غادة والي وياسمين والي.
وكلف “السيسي”، الفريق أول محمد زكي، وزير الدفاع، بتبني المشروع، ليتم تنفيذه تحت إشراف ورعاية القوات المسلحة.

عن حجاج سلامة

كاتب وصحفي ومراسل اخباري, محلل سياسيى , منتمي لحزب الوفد. يهتم بقضايا الدول العربية السياسية والاقتصادية والاجتماعية.

شاهد أيضاً

منى المنصورى تترأس لجنة التحكيم فى معرض « مرابع العين الملكى » للأزياء

كتب – محمد قناوى : تنطلق فى الثانى من أغسطس المقبل فعاليات معرض «مرابع العين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *