بالصور.. شفاء الأورمان بالأقصر تنظم ندوة لتوعية 150 سيدة للتوعية بسرطان الثدي

كتب – منى عبده :

في إطار حملات مستشفي شفاء الأورمان لعلاج الأورام بالمجان في الأقصر المكثفة، وخطة الندوات والفعاليات مع المواطنين علي أرض الواقع لتقديم الدعم المعنوي لمواجهة الامراض وإكتشافها في المراحل الأولي، نظمت المستشفى ندوة للتوعية بمرض سرطان الثدى المنتشر بكثافة كبيرة فى محافظات صعيد مصر، بمشاركة أكثر من 150 سيدة أقصرية بفعاليات دورية تنظمها المستشفي لخدمة أهالي الصعيد في تقديم كافة المعلومات لهن عن الأورام المختلفة للتأكيد علي الدور التوعوي بجانب علاج المرضي.

وشارك فى الندوة كل من الدكتور عماد شاش استشاري أورام بالمستشفي، ومحمد بدوينائب مدير المستشفي، والدكتورة سالي الشيخ أخصائية نفسية، والدكتور أحمد أمين استشاري العلاج الإشعاعي، والدكتور عبد الحميد استشاري الأورام، وعدد من قيادات المستشفي ومحافظة الأقصر والأهالى والسيدات اللاتى حضرن للمشاركة فى الندوة لمعرفة كافة السبل اللازمة لمواجهة مرض سرطان الثدى والعلاج منه، وتمت توعيه المواطنين بالمرض وكيفية مواجهته نفسياً، للتأكيد علي أنه يوجد علاج لكافة الحالات المرضية ولا داعي لأي قلق أو تخوفات.

وفى بداية الندوة تحدث الدكتور عماد شاش استشاري أورام بالمستشفي ، وشرح كافة التفاصيل والأمور والخطوات اللازمة التى من المفترض أن تتخذها سيدات مصر بأكملها والصعيد على وجه الخصوص، للمضى قدماً فى مواجهة ومحاربة مرض العصر للسيدات، وتحدثت الدكتورة سالي الشيخ أخصائية نفسية، عن كافة الأمور العالقة في أذهان مريض الأورام المختلفة وسرطان الثدي علي وجه الخصوص، مؤكدةً علي أن الحلول والمواجهات النفسية بجانب تلقي العلاج المختلف للمريض هي أساس العلاج والتعافي من المرض، كما تم فتح باب الأسئلة للسيدات الحضور بالندوة واللاتى تحدثن عن كيفية الاكتشاف المبكر للمرض ومواجهته وما هى الخطوات المطلوبة والآثار الجانبية التى تظهر على السيدات للتوجه إلى الأطباء لاكتشاف المرض وسرعة مواجهته، ورد على كافة التساؤلات والتخوفات من قبل السيدات عن ذلك المرض كل طبيب في مجال تخصصه.

ومن جانبه صرح الأستاذ محمود فؤاد مدير عام مؤسسة شفاء لعلاج الأورام، أنه يجري خلال تلك الأيام إستكمال أعمال المرحلة الثانية لضمان تقديم أفضل خدمات طبية لكافة المرضي مستقبلاً، وذلك داخل أول وأضخم صرح طبى لعلاج مرضى الأورام والسرطان لمختلف الفئات العمرية بالمجان، مشدداً علي أن المرحلة الثانية ستساعد في إضافة 4 غرف عمليات كبيرة ووحدة للمناظير الطبية، ووحدة إنعاش تحتوي 6 أسرة وجهاز أشعة بوزتروني ووحدة بنك الدم، وقسم رعاية مركز يضم 20 سرير ووحدة غسيل كلوي تضم 5 أسرة، وقسم للإقامة الداخلية يحتوي 100 سرير وجهاز أشعة فلوروسكوبي، ووحدة التخلص من النفايات الطبية، وقسم إعادة تأهيل يتضمن العلاج الطبيعي والوظيفي والإرشاد النفسي والمعنوي، وقسم العلاج التلطيفي يشمل برامج لرعاية المريض طبياً ونفسياً واجتماعياً عندما يفشل العلاج ويصبح المرض في مراحلة المتأخرة.

 

 

 

اطبع الخبر
نرحب بتعليقاتكم

يمكن زيارة

وزيرة التضامن تتفقد وحدة صرف برنامج الدعم المالى بمدينة الطود بالأقصر

كتبت – منى عبده : تفقدت الدكتورة غادة والي وزيرة التضامن الإجتماعي وبرفقتها الرئيس التفيذي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *